تذكار عيد القديسة العظيمة في الشهيدات آفيمية والقديس بايسيوس الآثوسي شفيع شبيبة القديس بايسيوس - اربد

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي
عمان، ٢٤ تموز ٢٠٢٠

ترأس قدس الأرشمندريت فينيذكتوس كيال الوكيل البطريركي لشمال المملكة خدمة القداس الإلهي الإحتفالي بمناسبة عيد القديسة العظيمة في الشهيدات آفيمية والقديس بايسيوس الآثوسي حيث شاركه في الخدمة الايكونومس عيسى عيّاس، الايكونومس عبدالله مرجي، الايكونومس قسطنطين عمّاري، الايكونومس سمعان الخوري والايكونومس يوحنّا حداد.من كنيسة القديس جاورجيوس- اربد .

حيث أشار قدسه في عظة القداس ، أن الكنيسة اليوم تعيد للقديسة العظيمة بالشهيدات آفيمية التي حافظت على سلامة العقيدة وثبتت الإيمان في المجمع المسكوني الرابع بالقرن الخامس و تعيد أيضا للقديس باييسيوس الأثوسي الذي استطاع بنقاوة قلبه أن يعاين الله.

وبعد إنتهاء القداس بارك قدسه مائدة المحبة التي قامت شبيبة القديس بايسيوس بإعدادها لأبناء الشبيبات من مختلف كنائس شمال المملكة الذين التقى بهم قدسه ليكون بمثابة لقاء وتجمع للشبيبات شمال المملكة.

 ونظراً للظروف التي يمر بها العالم اقتصر الحضور على عدد قليل من ابناء الشبيبة في شمال المملكة والاباء الاجلاء رعاة الكنائس.  

وبعد ذلك ألقى قدس الوكيل البطريركي في شمال الأردن محاضرة أشار فيها عن كيفية عيش الإنسان المعاصر للحياة الروحية في داخل روح هذا العالم مقتديًا بأقوال القديس بايسيوس الآثوسي كونه قديس معاصر وحديث.

وفي الختام قامت الشبيبة بعرض فيلم يتكلم عن سيرة حياة القديس بايسيوس العطرة، منذ ولادته وحتى ساعة رقاده، و الفضائل والصفات الحميدة التي إمتاز فيها القديس في حياته. 

وبعدها تمنى قدسه للشباب ولرعاة الكنائس الخير والبركة والخدمة المباركة ضارعاً إلى الرب الإله أن يهبهم روح الحكمة والفهم ليكونوا رسل سلام ومحبة في هذا العالم.

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس