المطران خريستوفوروس يضع حجر الأساس لكنيسة الأقمار الثلاثة

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي

عمان، ١١ تشرين الأول ٢٠٢٠

ببركة صاحب الغبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفلوس الثالث بطريرك المدينة المقدسة وسائر أعمال الأردن وفلسطين ترأس صاحب السيادة المطران خريستوفوروس مطران الأردن للروم الأرثوذكس خدمة وضع حجر الزاوية (الأساس) لكنيسة الأقمار الثلاثة التي تتوسط مشروع المركز الأرثوذكسي في دبين، حضر الخدمة الأم ارينيا عويس رئيسة دير السيدة العذراء ينبوع الحياة في دبين مع أخويتها الراهبات وقدس الأرشمندريت أثناسيوس قاقيش الرئيس الروحي لمدينة الزرقاء مع الفريق الهندسي المشرف على المشروع.

خلال الخدمة رفع سيادته الدعاء والإبتهال الى الرب الإله أن يثبت ويديم هذا المكان ويقيم له ملاكاً حافظاً وحامياً، ووضع داخل حجر الأساس زجاجة بداخلها ورقة مكتوب عليها أسماء شفعاء الكنيسة، وعلى عهد مَن مِن الملوك ومِن البطاركة والمطارنة وعام تأسيسها وأسم من تبرع ببناء الكنيسة وبعد ذلك قام برش الماء المقدس ووضع الزيت على حجر الزاوية.

وفي كلمة سيادته التي تحدث فيها خلال وضع حجر الأساس أشار الى أهمية بناء هذه الكنيسة وهذا المشروع ومدى حاجتنا لهذا الصرح الذي سيجمع جميع أبناء الرعايا في الأردن والعالم لعيش الحياة الروحية والخلوة مع الله، مؤكداً أن هذا الصرح سيكون مركزاً لعقد المؤتمرات الكنسية المحلية والعالمية ليجمع بين ثناياه أبناء الوطن بشتى أطيافه وأفراد الشبيبة ومدارس الأحد والرعية جمعاء، حيث أن الكنيسة تسعى على الدوام لإستمرارية بث رسالتها الروحية والحضارية التي هي إمتداد لرسالة السيد المسيح في العالم أجمع، كما شدد بأنه سيكون حامياً للوجود المسيحي في أرضنا المقدسة وملجأ للمسيحيين كافة من أتعاب الحياة.

وفي ختام كلمته شكر سيادته إبن الكنيسة السيد عيسى عودة الذي قام بالتبرع لبناء الكنيسة، متضرعاً للرب الإله أن يبارك السيد عيسى وعائلته على كل ما يقدموه، ولجميع أبنائنا الذين ساهموا ويساهمون في إنجاز هذا الصرح الأرثوذكسي.

وعقب الصلاة تجول سيادته مع الفريق الهندسي حول أرجاء المركز، وتفقد أعمال البناء والمراحل التي وصل إليها.

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس