تذكار أحد زكا العشار من كنيسة القديس جاورجيوس في صافوط

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي 

ترأس صاحب السيادة المطران خريستوفوروس الجزيل الإحترام خدمة القداس الإلهي بمناسبة تذكار أحد زكا العشار في كنيسة القديس جاورجيوس في صافوط شاركه في الصلاة كاهن الرعية الأب الكسندروس مخامرة والشماس صفرونيوس حنا بمشاركة جوقة الرعية وحضور جموع من ابناء الكنيسة .

وفي عظة سيادته تأمل عن حياة زكا العشار الذي كانت مهنته جباية الضرائب من الناس ورغم كل اعماله الا انه نال الخلاص من السيد السيد المسيح  .

وأضاف : بأن زكا العشار  كان قصير القامة لكنه كان يريد ان يشاهد المسيح رغم ازدحام الجموع فصعد للجميزة لكي يرى السيد وللوقت ولمحبة الله العظيمة قال له : سأدخل بيتك وهنا توقف سيادته ووجه سؤاله للجميع قائلاً : هل سنفتح قلوبنا للمسيح ليسكن فينا ويقود دفة حياتنا ويباركها كما بارك المسيح زكا العشار الذي أصبح بعدها أسقفاً على مدينة القيصرية في فلسطين .

وفي جانب آخر من العظة تحدث سيادته عن الوصاية الهاشمية على مقدساتنا المسيحية في الأراضي المقدسة وعن رعاية صاحب الجلالة الهاشمية لها ، وعن صفقة القرن التي أعلنت مؤخراً .

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس