الأب صفرونيوس راعيًا لكنيسة القدّيس نيقولاوس - ماركا

مطرانية الروم الأرثوذكس / المركز الإعلامي

عمان، ١٨ تموز ٢٠٢١

أقامت كنيستنا الأرثوذكسية اليوم الذي هو الثامن عشر من شهر تموز خدمة قدّاس أحد متى الرابع، والذي يقع ليتورجيًا في الأحد الرابع بعد العنصرة المجيدة ونعيد فيه لتذكار البار أثناسيوس الآثوسي و القدّيسة الشهيدة الدوقة أليصابات.

بهذه المناسبة ترأس صاحب السيادة المطران خريستوفوروس عطالله خدمة القدّاس الإلهي في كنيسة القدّيس نيقولاوس - ماركا حيث أشار سيادته خلال كلمة ألقاها عن أنه ببركة صاحب الغبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث بطريرك المدينة المقدّسة تم تعيين قدس الأب صفرونيوس حنا راعياً لكنيسة القدّيس نيقولاوس - ماركا، حيث عبر سيادته قائلًا : أن رعيتنا المحبوبة في ماركا لطالما كانت في فكري وعلى سلّم أولوياتي نظرًا للظروف الصحية الصعبة التي كان يمر بها كاهن الرعية السابق الأب الجليل أيوب عويس والذي نوجه له جزيل الشكر والتقدير على خدمته المباركة ومحبته وتفانيه.

وعليه فقد جاء قرار تعيين الأب صفرونيوس راعيًا لهذه الكنيسة نظرًا لما يتحلى به من حب للخدمة والعمل الدؤوب والمواظبة والإجتهاد في حقل الرب، لافتًا سيادته إلى أنه سوف يتم الإبقاء على المهام التي أوكلت إليه سابقًا والتي تختص في إدارة المركز الإعلامي للمطرانية.

ختامًا توجه سياته إلى أبناء الرعية المحبوبة وعلى وجه الخصوص فعاليات الكنيسة من شبيبة ومدارس أحد وكشافة ولجنة السيدات، راجيًا منهم الإلتفاف حول راعيهم الجديد وتقديم الدعم له، للمضي قدمًا في سبيل نهضة كنيستنا الأرثوذكسية المقدسية التي تستحق منا تقديم الأفضل دائمًا لمكانتها العظيمة بإعتبار أنها أم الكنائس، ومتضرعًا نحو القدّيس نيقولاوس أن يشمل الأب صفرونيوس مع الرعية في شفاعته وكنفه ويقوده في طريق خدمة وخلاص النفوس لتمجيد إلهنا العظيم.

شارك في الخدمة قدس الأرشمندريت خريستوفوروس حداد وقدس الآباء صفرونيوس حنا ونكتاريوس حداد والشماس سلفستروس عواد بحضور جمع من المؤمنين وسط إجراءات إحترازية ووقائية تضمن التباعد الجسدي والسلامة العامة.

| Return

Responsive image

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مطرانية الروم الأرثوذكس